Advertisement
أكد حزب المؤتمر الوطني "زمزم"، أن الانتخابات التي أجراها أخيراً، تمت وفقاً لنظام الحزب الأساسي بطريقة دقيقة، كما كانت ملتزمة بمعايير النزاهة والشفافية، وقد خلت الإجراءات من كافة الطعون الشكلية والقانونية.
جاء ذلك في بيان أصدره الحزب اليوم الأحد، تعليقاً على استقالة 30 من أعضائه في محافظتي الكرك ومعان "احتجاجاً على ممارسات غير موضوعية لبعض الأعضاء ومحاولة اختطاف الحزب من قبل جماعة الإخوان المسلمين"، على حد وصف المُستقيلين.
وقال الحزب في بيانه "يحق لكل عضو الطعن في صحة الإجراءات والنتائج لمؤسسات الحزب المختصة، كما يحق له التظلم لدى المحاكم النظامية خلال المدة القانونية التي تفرضها التشريعات السارية"، مضيفاً أن العمل السياسي تطوعي محض وبملء الإرادة الشخصية، وكذلك الاستقالة، ونحن حريصون على مشاركة كل من يؤمن برسالة ورؤية ومبادئ الحزب بعيداً عن روح المناكفة والعبث".
وأكد الحزب أن "أبوابه مفتوحة لكل من يؤمن بالعمل الديمقراطي والخضوع لنتائج الصندوق".-(بترا)