Advertisement

خاص- مروة البحيري

كوميديا سوداء.. ريما هذا المصطلح الاقرب لما جرى اليوم في اجتماع الهيئة العامة للشركة المتكاملة للمشاريع المتعددة التي لم يحضرها سوى اثنين يملكون 75% من رأس مال الشركة اجتمعا وصادقا وابرءا ذمة مجلس الادارة..وغادرا في مدة استغرقت 10 دقائق!

المساهمون غابوا تجنبا لـ ارتفاع الضغط او النوبات القلبية كما صرح احدهم لـ كرمالكم بعدما يأسوا من اصلاح او حتى فهم ما يدور في هذه الشركة  وبعد ان باع كثير منهم اسهمهم بخسارة فادحة بعد أن عصفت القضايا والخسائر المتلاحقة والكثير من علامات الاستفهام حول ما يجري سواء من صفقة السليم التي استحوذت المتكاملة على 50% منها ولكنها بحسب اصحاب شركة السليم "الغاضبين"  واحدهم يقبع في السجن لم تستلم من المبلغ 5 ملايين سوى مليون ولم تقم هذه الشركة التابعة بتزويد المتكاملة ببياناتها  في صفقة غامضة جدا وتبادل للاتهامات وغياب تام للمعلومة وصمت من مراقبة الشركات.

كما تم احالة قضية تتعلق بالشركة المتكاملة بتاريخ 1/10/2018 الى مدعي عام الفساد في ملف بيع المصنع التابع للشركة الى نقولا ابو خضر بمبلغ 6 مليون دينار حيث اشارت الهيئة الى وجود تجاوزات وتلاعب في عملية البيع أضرت بحقوق المساهمين.. 

الاجتماع الذي حضره رئيس مجلس الادارة مفلح يوسف ونائبه داود اسكندراني واحد اعضاء المجلس كان من الجانب القانوني صحيحا غير مخالف وجاء ذكيا بحيث تجنب الاستجوابات والتساؤلات التي اشبع بها المساهمون مجلس الادارة في اجتماع الهيئة السابق والذي شهد صراخ ومشاحنات كادت تصل الى الاشتباك.

رئيس مجلس الادارة "تأبط" التقارير السنوية التي لم توزع ولم تجد من يقرأها ويدقق فيها ولا في تحفظات مدقق الحسابات الواردة في هذه التقارير.. فكان الاجتماع هادئا سلسا وفارغا..!
وأظهر التقرير السنوي معلومة لا ندري هل هي خطأ مطبعي او حقيقة حيث اشار الكتاب ان موقع الشركة في الصويفية ولا يوجد لها فروع اخرى وان عدد الموظفين هو (1)..فهل شركة رأس مالها 5 مليون دينار يوجد بها موظف واحد!! الله اعلم