Advertisement

عبرت نقابة الاطباء عن استنكارها وشجبها الشديدين للاعتداء الذي تعرضت له طبيبة في مستشفى حمزة اليوم.

وأهابت النقابة بكل الجهات الرسمية والمسؤولة الوقوف معها في مسعاها لوقف ظاهرة الاعتداء على الكوادر الطبية..

وتاليا نص البيان:

إن نقابة الأطباء الأردنية تعلن عبر بيانها هذا وبعد تكرار ظاهرة الاعتداء على الكوادر الطبية وإنتشار هذه الظاهرة بشكل ملحوظ في الآونة الأخيرة استنكارها التام وشجبها لما يحدث بحق كل من يتعرض لإعتداء من كوادرها الطبية على يد أصحاب النفوس المريضة .

وعليه فإننا نعلن وبكل جد وصرامة رفضنا التام لما تعرضت له مقيمة الجراحة العامة في مستشفى الأمير حمزة اليوم من اعتداء وتهجم بالضرب وهي على رأس عملها ونعدكم بأن يكون التصدي لهذه الظاهرة أولى أولياتنا.

ونهيب بكل الجهات الرسمية والمسؤولة الوقوف معنا في مسعانا.

ومن هنا نعلن وبإسم كل قسم أقسمناه في سبيل هذه المهنة أن لا تمر هذه الحادثة دون حساب وأن نحرك كل ما نملك من الأدوات القانونية والتصعيدية اللازمة لأخذ حق كل من يعتدى عليه .

والله ولي التوفيق