Advertisement

أبدى مواطنون في منطقة الغمر سعادتهم بتسلم الأردن لأراضي الغمر والباقورة، وتجمعوا أمام النقطة العسكرية على مدخل الغمر، في وادي عربة، حيث سمح بالدخول إلى المنطقة.

وسمح قائد المنطقة العسكرية لمواطنين تجمعوا أمام مدخل منطقة الغمر بالدخول إلى الأراضي المستعادة.

رئيس بلدية القريقرة وفينان، عقاب العمارين، قال، إن المزارعين الأردنيين في جنوب الأردن "مستعدون لزراعة أراضي الغمر، وتشغيل الأيدي العاملة المحلية فيها".