Advertisement

ثمنت جماعة الإخوان المسلمين اليوم الاثنين، اقرار الأردن باستعادة السيادة الأردنية على منطقتي الباقورة والغمر.

وقالت الجماعة في بيان صحفي: " تثمن جماعة الإخوان المسلمين عالياً القرار الوطني الأردني باستعادة السيادة الأردنية على منطقتي الباقورة والغمر، ذلك القرار الذي انتظره الأردنيون منذ عقود ليشاهدوا فيه علم بلادهم يرفرف فوق أراضينا المستردة من الاحتلال الصهيوني."

رحبت بهذه الخطوة فقالت: "وإننا إذ نرحب ونسعد بهذه الخطوة المشرفة، لنطالب الحكومة بإلغاء اتفاقية “وادي عربة”، مع الاحتلال الصهيوني الذي ما زال يمارس عدوانه المستمر على الشعب الفلسطيني الشقيق، وتهويد مدينة القدس المحتلة، والاعتداء على الرعاية الأردنية للمقدسات في القدس الشريف، ولم يكن آخرها الدعوات الصهيونية المستمرة للسيطرة على منطقة الأغوار والبحر الميت لما يمثل ذلك من اعتداء صارخ على السيادة الأردنية ، وبما يؤكد أن هذ الكيان توسعي احتلالي، يشكل خطراً على الأمن الوطني الأردني".

واختتمت الجماعة البيان فقالت: "وفي الختام، نسأل الله تعالى وكما استعيدت أراضينا الأردنية أن تتحرر كامل الأراضي التي احتلها العدو الصهيوني من البحر إلى النهر".