Advertisement

شهدت جلسة الحكومة الإسرائيلية في ”الكنيست“، اليوم الأربعاء، طرد العضو العربي أحمد الطيبي، وأعضاء القائمة العربية المشتركة.

جاء ذلك، على خلفية مهاجمتهم رئيس الوزراء المنتيهة ولايته بنيامين نتنياهو بسبب الحملة العسكرية التي يشنها على قطاع غزة، ووصفهم تلك الحملة بجرائم الحرب.

واحتج الطيبي على أقوال نتنياهو، التي اتهم فيها النواب العرب بدعم ما اسماه ”الإرهاب“، قبل أن يأمر رئيس الجلسة، بإخراجه من القاعة برفقة أحد عناصر أمن البرلمان.

وقال نتنياهو: إن ”الجهاد الإسلامي مسؤول عن الهجمات ويخطئ إذا ما اعتقد أن الرشقات الصاروخية أو الإصابات بنا تُضعفنا. ويجدر بالمنظمة الفلسطينية أن تدرك ذلك قبل فوات الأوان ”.

وقال النائب العربي وليد طه، مقاطعًا نتنياهو“كفاك تحريضًا على ممثلي المجتمع العربي في الكنيست، أنت تمارس التحريض بحق المجتمع العربي بشكل دائم، لا يليق برئيس حكومة التحريض ضد النواب العرب بهذا الشكل المعيب“.

 

المعيب“.

فلسطيني حفيد حنظلة@Free_grobe
 
 

الإعلام العبري: طرد عضو الكنيست أحمد الطيبي وأعضاء القائمة المشتركة من جلسة الكنيست بعد مهاجمتهم نتنياهو بسبب شنه تصعيد ضد قطاع غزة ووصفهم ذلك بأنها "جرائم حرب" pic.twitter.com/lt9Pq5u3y9

 
فيديو مُضمّن
 
مشاهدة تغريدات فلسطيني حفيد حنظلة الأخرى