Advertisement

أظهر مقطع فيديو متداول على موقع "تويتر"، أحد المصابين بفيروس كورونا وهو يتلوى داخل مستشفى في مدينة "ووهان" الصينية.

المقطع الذي تقشعر له الأبدان، الذي يبدو وكأنه من أحد أفلام الرعب –كما وصفته صحيفة "ذا صن" البريطانية – تم تصويره من داخل أحد المراكز الطبية التي تعالج المصابين بالفيروس القاتل.

وتبلغ مدة الفيديو مدتها 15 ثانية، وجري تداوله على "تويتر"، ويظهر امرأة، وهي تحمل رأس مريض مخبأ تحت غطاء.

بينما يظهر آخرون يرتدون أقنعة واقية، وهم ينظرون في رعب بينما يتلوى الشخص بعنف من الرأس إلى القدمين.

ويمكن أن يسبب فيروس كورونا نوبات وتشنجات بين بعض المصابين بالحمى.
وظهر شريط الفيديو بعد أن أخبر سكان مدينة "ووهان" – معقل المرض - بأنهم يواجهون فترة انتظار تصل إلى يومين لرؤية المسعفين.

ويأتي هذا في الوقت الذي تحدث فيه محاصرون في المدينة عن مشاهد مرعبة تشبه يوم القيامة في شوارعهم المهجورة.

وتفيد تقارير بأن الأشخاص اليائسين دخلوا في حالة من الذعر، بعد أن قيل لهم إن عليهم الانتظار ساعات أو حتى أيام لمعرفة ما إذا كانوا مصابين.

وقالت "شياوكسي"، 36 سنة ، إنها قضت الأسبوع الماضي في نقل زوجها المريض من المستشفى إلى المستشفى في محاولة يائسة لفحصه.

وأضافت لصحيفة "ساوث تشاينا مورنينج بوست ووهان": "شعرت بأنه يوم القيامة. أنا لا أعرف ما إذا كنا سوف نعيش معًا لرؤية العام الجديد".

وحذر الرئيس الصيني شي جين بينج،في وقت سابق من "وضع خطير" في ظل الانتشار السريع للفيروس.

وعقد اجتماعًا حكوميًا خاصًا لمناقشة انتشار الفيروس الذي أودى بحياة 54 شخصًا، وأصاب أكثر من 1600 شخص على مستوى العالم.

وأعلنت السلطات في "ووهان" أمس أنها تقوم ببناء مستشفى يضم 1000 سرير في غضون أيام.

وسيتم بناء مستشفى طوارئ ثانٍ في غضون أسابيع وسيضم 1300 سرير، حسب صحيفة "الشعب اليومية".

فيما ألغت السلطات الصينية احتفالات رأس السنة القمرية لمنع انتشار الفيروس شديد العدوى.

وأغلقت المناطق السياحية الرئيسية في بكين اليوم. وتم حظر دخول 14 مدينة في مقاطعة "هوبي" وسط البلاد، وفقًا لصحيفة "جلوبال تايمز" الحكومية.

شاهد الفيديو

https://www.thesun.co.uk/news/10821504/coronavirus-disturbing-video-patient-shaking/