Advertisement

فجرت محامية قتيل فيلا نانسي عجرم، رهاب بيطار، مفاجأة من العيار الثقيل قد تغير مجرى الأحداث في القضية، موضحة أن هناك صلة بين الشاب السوري، محمد حسن الموسى، وفادي الهاشم، زوج نانسي عجرم، لافتة إلى أنه لو تواجد شك لديها وفريق العمل في ذلك لما توكلوا في هذه الدعوى.

وحول تقديم الإثباتات الدالة على ما سبق إلى المحكمة، أوضحت رهاب بيطار، أنه حتى الآن لم تتم إحالة أوراق القضية إلى المحكمة، مشيرة إلى أن هذه الفترة هي بداية الإجراءات في المحاكمة، وأن ملف القضية لا يزال عند قاضي التحقيقات الأول في جبل لبنان نيقولا منصور، بحسب صدى البلد.

وحول الإجراءات القانونية المقبلة في القضية، أشارت رهاب بيطار، إلى أن نيقولا منصور بعد إجرائه للتحقيقات سيحيل الملف إلى المحكمة المختصة، وإن رآها جناية سيحيلها إلى قاضي الإحالة ومنها إلى محكمة الجنايات.

وألمحت رهاب بيطار، إلى أنه في تلك المرحلة لا تزال عملية استكمال الأوراق والتحقيقات اللازمة للقضية، وكذلك البحث الجنائي وإعادة تقرير الطب الشرعي.

كانت المحامية رهاب بيطار، وكيل أسرة محمد حسن الموسى، قتيل فيلا نانسى عجرم، كشفت من قبل عبر حسابها الشخصي على تويتر، عن إجراءين قانونيين اتخذتهما في مجريات القضية، قد يغيران سير الأحداث مرة أخرى.