Advertisement

انتقد النائب طارق خوري ما اسماه "صرف كلمة نشمي او نشامى لأي كان أو لأي جهة".

وقال خوري في منشور له عبر مواقع التواصل الاجتماعي، "توخوا الدقة والسلامة حين تصرفوا كلمة نشمي أو نشامى!".

واضاف، "كلمة مهمة يجب أن لا تطلق لأي كان أو لأي جهة".

وأكد أنه يجب أن يكون هنالك أسس، ومواصفات ومعايير موجودة في صاحبها قبل صرفها، كحد أدنى مثل الشجاعة، الفروسية، النخوة والكرم.

وبين في منشوره أن ما يحصل هو عكس ذلك تماما، حتى أصبحت الكلمة تطلق لغير أهلها، مشيرا الى أن ذلك إهانة للكلمة.

وأوضح خوري في حديث له أن ما يقصده هو ان كلمة نشامى يجب ان تطلق على من يستحقها مثل الجيش والامن والمبدعين من الشعب، قائلا: "ليس لمراق الطريق".

واضاف، "عند اطلاق الكلمة يجب أن يشعر صاحبها بعزة وفخر، لكن عند استهلاكها لن يشعر بقيمتها".