Advertisement

سيطرت حالة من الحزن داخل مسجد المشير طنطاوي بالتجمع الخامس، لحظة وصول جثمان الرئيس الأسبق حسني مبارك، ما تسبب في تأخير الإمام لبدء الصلاة حتى الآن.

وردد الحاضرون، هتاف: "لا إله إلا الله"، محاولين الاقتراب من الجثمان، الذي يحمله نجلا الرئيس الراحل، علاء وجمال مبارك.

وكثف قوات الأمن من تواجدها في محيط مسجد المشير بالتجمع الخامس، لاستقبال عدد من الشخصيات والوفود الدولية والعربية رفيعة المستوى، لتشييع جثمان مبارك، بحضور رسمي رفيع المستوى للدولة المصرية.

وقدم الرئيس عبد السيسي ، واجب العزاء لأسرة الرئيس الراحل محمد حسنى مبارك الذى شعيت جنازته منذ قليل بمسجد المشير بالقاهرة الجديدة.  

وقام "السيسي" بمصافحة سوزان مبارك زوجة الرئيس الأسبق حسني مبارك لتقديم واجب العزاء لها.

ورحل "مبارك" عن عالمنا صباح أمس عن عمر ناهز الـ 91 عاما بعد صراع طويل مع المرضى بالمعادى العسكرى.