Advertisement

استشهد شاب فلسطيني من ذوي الإعاقة، صباح اليوم السبت، برصاص الاحتلال الإسرائيلي، قرب باب الأسباط بالقدس المحتلة.

وذكرت وسائل إعلام عبرية ، أن شرطة الاحتلال أطلقت الرصاص صوب شاب بالبلدة القديمة، بدعوى الاشتباه بأنه يحمل جسمًا مشبوهًا، قبل أن يتبين أنه لم يكن مسلحًا وهو من ذوي الإعاقة.

وأكدت في السياق نفسه، أن الشاب كان يحمل دمية بيده، ظنها أحد عناصر شرطة الاحتلال مسدسًا، وبدأت ملاحقته، بينما يحاول الفرار تحت وقع التهديد والصراخ والملاحقة.

وبحسب مصادر محلية، أن قوات الاحتلال لاحقت الشاب في طريق المجاهدين بين باب الأسباط وباب حطة داخل البلدة القديمة، قبل أن يُمطروه بوابلٍ من الرصاص، ويرتقي شهيدًا.

ولم تعرف بعد هوية الشاب الفلسطيني، فيما أغلقت قوات الاحتلال أبواب البلدة القديمة بعد الجريمة، وانتشرت بشكلٍ مكثف في محيطها