Advertisement

تسببت رسالة نصية صادرة عن شركة كهرباء اربد وصلت مساء امس الهواتف الخلوية الخاصة بمختلف شرائح المواطنين في محافظة اربد بإرباكهم اثر ما حملته من دعوتهم الى دفع ذمم الفواتير اليوم الخميس تجنبا لفصل التيار الكهربائي اعتبارا من يوم السبت المقبل .

الرسالة التي وصلت بتوقيت غريب بعد الساعة العاشرة من مساء أمس، حملت غرابتها اكثر جراء تعميمها على جميع فئات المواطنين ولم تستثن هاتف فتى صغير او شيخ كبير ، وبين من يوجد باسمه اشتراك او لا ، والأهم انها لم تفرق بين من هم بريئي الذمة من أية ذمم مالية لصالح فواتير الشركة ، او ممن ترتبت عليهم فواتير تستحق انذار الفصل .

وانتقد مواطنون عبر وسائل التواصل الاجتماعي ، اسلوب الشركة الذي تسبب بحالة ارباك بينهم تطلبت تساؤلات واستفسارات ، خاصة من قبل من هم ملتزمون بدفع فواتيرهم الشهرية لصالح الشركة ، مستغربين عدم حصر تلك الرسائل بهواتف المشتركين غير المسددين .

واشاروا الى ان صيغة الرسالة التي وصلت هواتفهم مبهمة وجعلت الجميع يعتقد انه لم يقم بتسديد فواتير الكهرباء او وجود خطأ ما يستدعي مراجعتهم للشركة ، والأغرب ان تصل الرسالة الى هاتف من ليس باسمه اشتراك ، اضافة الى هواتف جميع افراد العائلة في المنزل الواحد ، حيث جاءت رسالة الشركة كالتالي " مشترك كهرباء اربد ، نرجو دفع ذمم الكهرباء غداً تجنباً للفصل من يوم السبت " .

ويبدو ان حالة الارباك والتساؤلات لدى المواطنين دفعت الشركة لبث منشور عبر صفحتها الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي قالت فيه ان الرسالة للتذكير بضرورة دفع الذمم إن وجدت ، فيما لم يحمل توضيح الشركة سبب ايصال تلك الرسالة عشوائياً لكل من يحمل هاتف خلوي في اربد ومن ضمنهم اولئك الذين لا يوجد باسمائهم اشتراك بالأصل ، وعدم حصرها بالمشتركين المترتبة عليهم ذمماً مالية تستدعي فصل التيار الكهربائي اعتبارا من السبت ، بحسب الشركة .

وتاليا منشور الشركة الذي اعتبرته توضيحاً :

" الاخوة المشتركين الاعزاء ، لقد تم ارسال رسالة نصية بضرورة دفع الذمم ان وجدت على كافة مشتركينا في محافظة اربد وذلك تجنبا لفصل التيار الكهربائي اعتبارا من يوم السبت ، ان هذه الرسالة قد وصلت لكافة المشتركين في محافظة اربد وهي للتذكير بضرورة تسديد الذمم ،شاكرين ومقدرين لتفهمكم " !