المرموط
Advertisement

أطلقت السلطات في مدينة بيان نور بمنطقة منغوليا الداخلية الصينية تحذيرا يوم الأحد وذلك بعد يوم واحد من إبلاغ مستشفى عن حالة يشتبه أن تكون ”طاعونا دبليا“.

وأصدرت لجنة الصحة في المدينة هذا التحذير من المستوى الثالث، وهو ثاني أقل تحذير في نظام يتضمن أربعة مستويات.

ويحظر هذا التحذير صيد أو أكل الحيوانات التي قد تحمل الطاعون ويطلب من الناس الإبلاغ عن أي حالات يشتبه بأنها طاعون أو ارتفاع في درجات الحرارة دون أسباب واضحة.

وفى بداية الشهر الجاري ذكرت وكالة أنباء شينخوا التى تديرها الدولة أنه تم تأكيد حالتين يشتبه فى إصابتهما بالطاعون الدبلي فى مقاطعة خوفد في غرب منغوليا من خلال نتائج الاختبارات المعملية.

ونقلت الوكالة عن مسؤول صحي قوله إن الحالات المؤكدة هي لشخص يبلغ من العمر 27 عاما وشقيقه يبلغ من العمر 17 عاما يعالجان في مستشفيين منفصلين في مقاطعتهما.

وقال المسؤول الصحي إن الإخوين أكلا لحم المرموط، محذرا الناس من تناول هذا اللحم.ويأتي هذا التحذير بعد الإبلاغ عن أربع حالات إصابة بالطاعون في منغوليا الداخلية في  نوفمبر من بينها حالتا إصابة بالطاعون الرئوي، وهو سلالة قاتلة من الطاعون.

والطاعون الدبلي الذي اشتهر في العصور الوسطى بـ ”الموت الأسود“ مرض شديد العدوى وغالبا ما يكون مميتا وينتشر في الغالب عن طريق القوارض.وحالات الطاعون مألوفة في الصين ولكن تفشي هذا المرض أصبح نادرا بشكل متزايد. وسجلت الصين 26 حالة إصابة و11 حالة وفاة خلال الفترة من 2009 إلى 2018.