Advertisement

قال وزير التربية والتعليم الدكتور تيسير النعيمي إنه لا يمكن الإعلان عن بدء العام الدراسي ولا شكله سواء كان بالتناوب بالأيام والتعليم المتمازج بين التعليم المباشر والتعليم عن بعد إلا بعد إقرار كامل البروتوكول الصحي.

وأوضح النعيمي أن البروتوكول الصحي الخاص بموعد وآلية بدء العام الدراسي، سيتم إقراره من قبل وزارة الصحة ووزارة التربية والتعليم، من خلال لجنة مشتركة تبدأ اليوم أولى جلساتها وصولاً للقرار المناسب في هذا الصدد.

وأكد الدكتور النعيمي في حديث لإذاعة محلية على الحاجة لوجود برنامج استدراكي تعليمي لسد فجوات التعلم الناتجة عن انقطاع الطلبة عن عملية التعليم المباشر في مدارسهم خلال عامهم الدراسي المنصرم بعد قرار الحكومة بتعليق الدوام المدرسي كإجراء احترازي وقائي للتعامل مع وباء كورونا المستجد رغم ما قدمته خلال عملية التعليم عن بعد.

وأوضح الدكتور النعيمي أن التعلم مبني بالأصل على تراكمية البناء المعرفي عند الطالب وبالتالي إذا كانت هناك فجوات تعليمه فسيواجه الطالب صعوبات في تعلم المواد اللاحقة لذا لابد من أن يكون هناك برنامج استدراكي لتحفيز وتنمية المهارات الأساسية الموجودة عند الطلبة ومن هناك جاءت فكرة تقديم العام الدراسي أسبوعين ليتم تنفيذ مثل هذا البرنامج .

وأشار النعيمي أن امتحانات الثانوية العامة تسير بشكل جيد وكما هو مخطط لها،وانه لم تقع اخطاء في أوراق الأسئلة باستثناء خطأ واحد في امتحان الكيمياء يوم أمس وتم احتساب العلامة كاملة لجميع الطلاب .

وفيما يتعلق بموضوع إعلان نتائج امتحان الثانوية العامة التوجيهي قال الدكتور النعيمي إنه من المبكر الحديث عن النتائج ولكن قياساً على الدورات السابقة تكون النتائج بعد 20 يوما من أخر امتحان يقدم.