Advertisement

أكد الباحث العربي الوحيد المشارك في فريق جامعة أوكسفورد البريطانية -العريقة في إنتاج اللقاحات- أن الفريق اقترب كثيراً من الإعلان عن لقاح خاص بفايروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، متوقعاً أن يكشف عنه في نهاية سبتمبر أو بداية أكتوبر لهذا العام، وأن يبدأ تصنيعه في أواخر العام الجاري أو بداية 2021.

وقال مدرس علم المناعة وتطوير اللقاحات بمعهد إدوارد جينر الدكتور أحمد محمود سالمان زميل كلية كيلوج بجامعة أكسفورد بإنجلترا لمرصد المستقبل التابع لمؤسسة دبي للمستقبل، إن فريق أوكسفورد الخاص بإجراء أبحاث لإيجاد لقاح لمرض كوفيد-19 تشكل في أواخر ديسمبر العام 2019 أو أول يناير العام 2020، وأن الفريق يضم بين 300 و400 باحث وعالم متخصص في علم المناعة وتطوير اللقاحات من مجموعات بحثية مختلفة متخصصة في الأمراض المعدية مثل الملاريا، الدرن، الالتهاب الكبدي الوبائي وغيرها، وفقاً لموقع «الإمارات اليوم».
وأشار إلى أن هذا «الفريق البحثي العملاق» يقوده الآن عديد من الأساتذة المتخصصون.
وأضاف سالمان: «توجد ظروف كثيرة من الممكن أن تؤدي إلى تأجيل الإعلان، ولكن ما تم تصريحه وهو أفضل التوقعات ونأمل -إن شاء الله- انتهاء التجارب السريرية للمرحلة الثالثة والإعلان عنها في أواخر سبتمبر أو أول أكتوبر 2020»، مضيفاً «إن نسبة الحماية للقاح تتعدى 50 بالمئة، ونحن نتوقع أن تتعدى نسبة 70 إلى 80 بالمئة طبقاً للمعطيات والنتائج الأولية التي تم الحصول عليها حتى الآن ولكن لا بد من الانتظار حتى انتهاء التجارب تمامًا حتى يتم الجزم بذلك.
وتابع : “ولو افترضنا أفضل سيناريو أي في بداية أكتوبر 2020، واعتمد وبدأت دورة التصنيع، فمن الممكن أن تأخذ ثلاثة أو أربعة أشهر ليتم إنتاج ما يقارب المليار جرعة، وستكون جاهزة في أواخر العام 2020 أو مطلع العام 2021 وهي أفضل التوقعات».
واستطرد : «لكن لا يمكننا أن نضمن أو نؤكد موعدا للإعلان عن النتائج إلا بعد نجاح الاختبارات حين انتهاء التجربة ويعلن عنها ويثبت نجاحها»