Advertisement

أكد الملك عبدالله عدم تمكننا من التغلب على "كورونا" وتداعياتها، إلا عبر تجديد التكامل في عالمنا، وإعادة ضبط العولمة، بحيث تصبح سلامة شعوبنا وازدهارها هما هدفانا الجوهريان.

وأشار خلال كلمته أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة في دورتها الخامسة والسبعين اليوم الثلاثاء إلى أن نقص الغذاء سيكون من بين التحديات العديدة التي سيتعين علينا مواجهتها، وعلى نطاقٍ أوسع بكثيرٍ من العقود السابقة مضيفا أن أزمة "كورونا" وضعت مرآة أمام عالمنا، لترينا نقاط ضعف نظامنا العالمي.

وأضاف أن التحضير لهذا الخطر أولويةٌ رئيسيةٌ للأردن، ونحن أيضا على استعدادٍ لفعل ما بوسعنا للمساهمة في مساعدة منطقتنا وأصدقائنا، من خلال توجيه قدراتنا للعمل كمركزٍ إقليمي للأمن الغذائي