Advertisement

كشف مدير مستشفى الأمير حمزة الدكتور ماجد نصير، الأربعاء، عن وجود 170 إصابة بفيروس كورونا المستجد تتلقى العلاج حاليا في المستشفى، منها "7 حالات في العناية الحثيثة، و5 حالات على أجهزة التنفس الاصطناعي".

وقال لـ "المملكة" إن "الطاقة الاستيعابية لاستقبال حالات إصابات كورونا في المستشفى تصل إلى 500 سرير لمن تظهر عليهم أعراض".

وأضاف نصير أن المستشفى مجهز بقسم ملحق يتسع لنحو 70 مريضا".

وأوضح أن "30 من أصل 634 مصابا أعلنت عنهم وزارة الصحة الثلاثاء، أدخلوا إلى المستشفى، إضافة إلى 30 حالة في مستشفى الملكة علياء للمنتفعين العسكريين".

"المعايير الجديدة يتم من خلالها إخراج المصابين الذين لديهم أعراض خفيفة مثل حرارة وسعال وغيرها من الأعراض العادية بعد 10 أيام من بعد انتهاء هذه الأعراض"، بحسب نصير.

وأشار إلى أن "المرضى الذين وضعهم صعب ويبقون تحت إشراف للطبيب المعالج أو اللجنة الفنية التي تعالجهم من الأطباء يخرجون بعد شفائهم ويوقعون على عزل منزلي لمدة 14 يوما من تاريخ خروجه لضمان عدم نقل عدوى الفيروس وأن حالته غير معدية".