Advertisement

توفي اليوم الاربعاء الطالب الذي احرق نفسه في جامعته "الاسراء"، أحمد فيصل الشخانبة، متأثرا باصابته في مستشفى البشير.

وكان أقدم الطالب أحمد الشخانبة منتصف الشهر الحالي على سكب مادة البنزين على نفسه، وأشعل النار بجسده داخل حرم جامعة الإسراء، بسبب الأقساط الجامعية.

وقال ذوو الشخانبة إن أحمد كان مدينا بمبالغ مالية لحساب الجامعة، وأجرى تسويات مالية ليتمكن من إكمال دراسته في تخصص الهندسة المدنية، مع العلم أنه يتواجد على مقاعد الدراسة في هذه المؤسسة منذ 2012.

وأكدوا أن أحمد كان يمتلك جزءا من المبلغ المالي الخاص بالرسوم الجامعية، ويحاول التوصل إلى تسوية مع الجامعة ليتمكن من إكمال الدراسة في الفصل الصيفي، وأكمل إثر ذلك دراسته بشكل طبيعي، لكن في موعد الامتحانات النهائية تم منعه من خوضها بسبب عدم تسديده باقي الرسوم.

وقام الشاب بإشعال النار في جسده في مبنى رئاسة الجامعة.