Advertisement

أثارت صحيفة سعودية جدلا واسعا بسبب كاريكاتير نشرته حول العمالة الوافدة في المملكة.

 ويظهر الكاريكاتير عمالة وافدة من عدة جنسيات، وهم في أوضاع مآساوية، عند خروجهم بشكل نهائي من المملكة.

 وجاء الكاريكاتير كتوصيف لخبر يقول إن نحو ربع مليون وافد في طريقهم لمغادرة السعودية مع نهاية العام 2020.

وقال ناشطون إن هذا الكاريكاتير يمثل تحريضا واضحا على الوافدين بشكل عنصري، ولا يحترم وجودهم بهدف العمل بالمملكة.. شاهد