ناشر الموقع مروة البحيري
شريط الأخبار
  • قرر قاضي محكمة بداية عمان أشرف صافي رفع الحجز التحفظي على كامل الأموال المحجوزة على شركة بوليفارد العبدلي .

  • مدير مبيعات يعمل لاحدى وكالات السيارات المعروف في عمان وهو بالمناسبة شقيق شخصية تعمل في منصب حساس قام بعملية نصب واحتيال داخل شركته من خلال استخدامه ايميل تابع للمدير المالي للشركة حيث تمكن من لهف اكثر من مليون دينار ومن ثم الفرار خارج عمان خصوصا في ظل الظروف المالية والادارية الصعبة التي تعيشها الشركة من خلافات ثائرة بين الشركاء

  • فوجئ طبيب مشهور يمتلك ثلاث قطع أراض في مناطق مختلفة من عمان الغربية، بأن أراضيه تم بيعها نحو اربع مرات متتالية دون علمه من خلال وكالات مزورة.

    ووفق مصادر مطلعة فإن الاراضي التي تم شراؤها في آخر صفقة من قبل شركات إسكانية، اقامت عليها عمارات اسكانية وجرى بيعها لعدد من المواطنين، ما دفع الطبيب لتقديم شكوى للمدعي العام الذي فتح تحقيقا بالحادثة، بالتزامن مع قيام دائرة الأراضي والمساحة بتنفيذ حزمة من الإجراءات الجديدة لمنع التزوير.

  • اعلنت شركة الاقبال للتطوير العقاري عن ايقاف أعمال البناء وتجميد مشروع فندق الريتز كارلتون في عمان بعد انتهاء أعمال الهيكل ، وذلك بسبب عدم التجاوب الحكومي مع مطالبها المشروعة.. وبين كتاب موجه لهيئة الاستثمار ، ان الشركة ستعرض المشروع للبيع ، املين بيعه لمستثمر اجنبي ليتمكن من الحصول على معاملة تفضيلية مثلما حصل عليها مطوري المشاريع المماثلة

  • تسربت معلومات من مصادر متعددة تتحدث عن عودة وزير الداخلية الاسبق حسين المجالي الى الاضواء مجددا من خلال منصب هام في الدولة.. الباشا المجالي يحظى بكثير من التأييد من عشيرته لتولي هذا المنصب .. والله اعلم

  • كشفت مصادر مطلعة أن أحد كبار رجال الأعمال الأردنيين والذي كان يقيم في دولة عربية، اشترى قصرا فارها في منطقة دابوق بقيمة 6 ملايين دينار لغايات الإقامة فيه... ويشار الى ان رجل الاعمال كان قد أن أنهى أعماله في الدولة العربية التي كان يعمل بها.

  • تشير الشكوك حول شخصيتين تحملان الجنسية الأردنية ضمن وصف رئيس الوزراء عمر الرزاز في حديثه للتجار تعليقا على أحداث الرمثا نهاية الاسبوع الماضي، وفق مراقبين.. ويتداول مسؤولون مستثمرا في قطاع الدخان، باعتباره الحوت المعني في وصف الرزاز، وبذات الوقت يتناول اهل الرمثا شخصية اخرى باعتبارها الحوت.

    وقال مواطنون انه بين حوتي عمان والرمثا، يبقى المقصود في وصف الرزاز مجهولا حتى تتبدى إجراءات مستقبلية تجاه إحدى الشخصيتين اللتين حصلتا على الجنسية الأردنية بموجب القانون.!!

  • اتهامات من العيار الثقيل وجهها رئيس لجنة الحريات النيابية النائب عواد الزوايدة لوزراء طاقة سابقين بالحصول على مشاريع عملاقة في قطاع الطاقة المتجددة (وهم على رأس عملهم) وتحديد الأسعار، ومن ثم حصلوا على الصيد الثمين ومشاريع الطاقة العملاقة ب 150 مليون دينار و 120 مليون دينار...!

حكومات الأردن وتحدي العشر سنوات – عماد حجاج